• كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها

خبر عالمي حزب اردوغان يعمل على قانون انتخابي جديد يبقيه في رأس السلطة

Hamh121

عضو نشيط
إنضم
9 أكتوبر 2019
المشاركات
203
مستوى التفاعل
124
يعمل حزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا، على تشريع قانون انتخابي جديد، تحت مسمى “قانون الأخلاقيات في السياسة” في محاولة لتقليص خطر المعارضة والبقاء في رأس الحكم في البلاد.

وقال مسؤول من حزب العدالة والتنمية، رفض الإفصاح عن اسمه، لرويترز إن التشريع المسمى “قانون الأخلاقيات في السياسة” الذي يعمل الحزب الحاكم على إعداده يهدف إلى وقف “عمليات نقل والتفاوض على النواب” وإقرار نظام جديد للدوائر الانتخابية في تركيا.

وتأتي هذه الخطوة في الوقت الذي اكتسب فيه الحزبان الجديدان اللذان أسسهما أحمد داود أوغلو وعلي باباجان، أبرز القادة النافذين السابقين في حزب العدالة والتنمية، زخمًا كبيرا في المشهد السياسي التركي ويوازنون خياراتهم لدخول الانتخابات العامة المقبلة المقرر إجراؤها في عام 2023.

وبموجب القوانين الحالية في تركيا يجب أن تكون الأحزاب السياسية قد عقدت مؤتمرًا عاما وشكلت هياكلها الإقليمية في نصف محافظات البلاد البالغ عددها 81 على الأقل، أو لديها بالفعل 20 نائبًا على الأقل في البرلمان. وفي حال فشل حزبا المعارضة الجديدان في تلبية المعايير الأولى فإنهما سيحتاجان إلى دعم الكتل البرلمانية الأخرى لتلبية المعيار الثاني.

كان حزب الشعب الجمهوري المعارض الرئيسي قد قدم في الماضي دعمًا في شكل عمليات نقل نائب لحزب جيد يمين الوسط، الذي تأسس من قبل الأعضاء السابقين في شريك الائتلاف الصامت لحزب العدالة والتنمية، حزب الحركة القومية.

وسبق أن قدم حزب الشعب الجمهوري المعارض الرئيسي دعما في شكل نقل نائب جديد لحزب “الصالح” يمين الوسط، الذي تأسس من قبل الأعضاء السابقين في شريك الائتلاف الصامت لحزب العدالة والتنمية، حزب الحركة القومية.

وقال مسؤولون في حزب العدالة والتنمية إن قانون الأخلاقيات المخطط له يهدف إلى منع مثل هذه المناورة مستقبلا، بينما يرفضون إمكانية إجراء انتخابات مبكرة.

وستخفض التعديلات الجديدة التي يقترحها حزب العدالة والتنمية لقانون الأحزاب السياسية في تركيا أيضًا الحد الأدنى للتمثيل في البرلمان من النسبة المرتفعة بشكل غير عادي من 10 في المائة إلى خمسة في المائة، بينما تعيد رسم المناطق الانتخابية بما يسمى “نظام المنطقة الضيقة” في تركيا، وهو مزيج بين النظام الحالي ونظام المنطقة ذات العضو الواحد على غرار النظام البريطاني.

ونقلت رويترز عن مسؤول رفيع في حزب الديمقراطية والتقدم (ديفا) الذي يرأسه علي باباجان قوله “من الواضح أن أي تعديلات على قانون الأحزاب السياسية توضع على جدول الأعمال الآن هي لمنع أحزاب جديدة مثل أحزابنا من الدخول في الانتخابات.”




Share0
Tweet
 

ITALIA 1

نجم المنتدى
إنضم
10 ديسمبر 2017
المشاركات
1.593
مستوى التفاعل
2.875


كردغلي زعيم الإنقلابات الوهمية
 

الزَّعيم

نجم المنتدى
إنضم
26 أفريل 2020
المشاركات
1.526
مستوى التفاعل
3.753
لا ماحقوش المفروض يعمل قانون يخلي المعارضة تربح :laugh:
 
أعلى