• كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها

خبر عالمي "تزوجت عدة مرات مقاتلين من داعش".. النرويج تحاكم عائدة من سوريا

braveman

نجم المنتدى
إنضم
22 مارس 2011
المشاركات
26.247
مستوى التفاعل
30.396
أنا معاك في ان جانب الدعوة و الحث على الجهاد قام به بعض بعض الائمة من النهضة و حزب التحرير أما كيف تشوف الصورة من منظور أكبر شكون كان القائم الاساسي لعملية الدعوة للجهاد (غسيل العقول) بالطبع و كان تتذكر تنظيم أنصار الشريعة و تتذكر كيف التنظيم هذا كبر بسرعة لوجستيا و تنظيميا و كيف كانت الاموال المشبوهة تتدفق له (و بالطبع مصدرها دول الخليج حريم أمريكا قطر و السعودية و الأمارات عندما كانو على وفاق ) و كانت خيماته الدعوية و إجتماعاته في كل ولايات الجمهورية مع إستقدامهم لشيوخ السلفية من المشرق لغسيل الأدمغة مع سيطرتهم على الكثير جدا من المساجد و إنزال أئمتها من المنبر لصالح "مشائخ و أئمة التنظيم" و خطأ النهضة فترة الترويكا انها رأت في أنصار تنظيم انصار الشريعة خزان إنتخابي رغم الشبهات الواضحة التي تحوم حول هذا التنظيم و خاصة التمويل المشبوه ، لذلك و من أجل هذا الخزان الإنتخابي سعت لوضع التنظيم تحت جناحها و هذا أكبر خطأ قامت به حيث زاد هذا التنظيم المشبوه تمددا في عمليات غسل الادمغة و التجنيد مستغلا قربه من النهضة .

لكن الأهم من عملية غسيل الادمغة و التجنيد شكون الأطراف خططت و نفذت عمليات التسفير للآلاف من الذين تم تجنيدهم...لأن عملية كهذه تحتاج أطراف لها نفوذ حقيقي في مفاصل الدولة و النهضة فترة في سنتي 2012 و 2013 ما إنجموش نقولو انها في تلك المدة القصيرة كانت قادرة تمد عروقها بشكل كبير في مؤسسات الدول بحيث تنجم تعمل على تنفيذ مخطط ضخم كهذا بالعكس و قت الترويكا و مع رفض السيستام (الدولة العميقة = العائلات المتنفذة او ما يسمى بلوبيات المال السياسة+ الإتحاد + اللوبي الفرنسي) لها و زيد مع الإستقطاب الأيديولوجي الذي أنطلق عقب إنتخابات 2011 و زيدها الإضرابات التي لا تنتهي ما كانش عندها قدرة انها تمد عروڨها فيسع في مفاصل الدولة المهمة إللي كانت و مازلت لحد اللحظة مقتسمة بين العائلات المتنفذة و اللوبي الفرنسي و بالطبع الاتحاد إللي نقاباته في كل بلاصة (بالطبع مع مزيد تغول الاتحاد حاليا) و بالطبع و زارة الداخلية الوزارة الاهم في عملية التسفير بما انها مكلفة بعملية إصدار جوازات السفر و مسؤولة هي بالطبع مخترقة من نفس الاطراف المتنفذة التي ذكرتها إللى جانب انها مخترقة من كثير من وكالات الإستخبارات الأجنبية و بالطبع ورغم ان وزارة الداخلية فترة الترويكا تحت سلطة وزير نهضاوي لكن نفوذه محدود وقتها جدا للأسباب التي ذكرتها سابقا ...فبحيث الطرف النافذة الذي كان وراء عمليات إستخراج آلاف من جوازات السفر ما يكون كان يا طرف نافذ حقا موش مجرد كومبرس في المشهد حدهم المعارك السياسوية و الايديولوجية و عاجزين المؤسسات (على عكس الآن فبعد اجتماع بارس بين الغنوشي و البايجي و برعاية فرنسية و بعد اخضاع النهضة عن طرق عملتي أغتيال بالعيد و البراهمي الفرنسية الفكرة و التخطيط و بإعتراف ضمني من الرئيس الفرني السابق فرانسوا هولوند نفسه ، حيث زلزلت عمليتي الاغتيال حكم النهضة و جعلتها بعد تخضع مجبرة للسيستام الحاكم في تونس و من حينها للسيستام و لوبياته قبلو بالنهضة و بعد ذهاب النداء قبلو بالنهضة أكثر كممثل جديد للوبيات السيستام لكن بنفوذ يخليها تحكم في المؤسسات لكن تبقى مجرد ماريونات و كومبرس محدود النفوذ و ما ينجمش يقول لا أمام لوبيات السيستام أي بمعنى آخر تكون النهضة بديل للتجمع في ما يخص حماية مصالحهم في أروقة السياسة و البرلمان )

هذا علاش عمليات التسفير بنفيذ و إشتراف و تمويل لشراء الذمم بين اللوبيات التي تحكم الداخلية فترة الترويكا بتنسيق مع وكلات الاستخباراتية المخترقة لتونس و التي انتجت داعش لأجل خمة المصالح المتقاطعة و الاطماع المتشابكة في ما يسمى الحرب على غاز شرق المتوسط و معركة أنابيب نقل الغز من الخليج و شرق المتوسط لأوروبا و لهذا لن يتم فتح ملف التسفير و فضح الاطراف التي قامت بذلك لأنها ببساطة هي التي تحكم فعليا في البلاد من خلف ستار الاحزاب و كومبارس أو مهرجي المستنقع السياسي التونسي

و أعتذر على الاطالة في ردي هذا
أتفق معك في الفقرة الأولى ةأختلف معك في بقية النصّ... النهضة كانت حاكمة في سنوات 12 و13. ززوارة الدّاخلية كانت عندها. وعلي العريض هو من هرب أبا عياض. والنهضة نجحت سريعا في شراء كثيرا من العائلات المتنفذة. ودليلي يأتيك من مصر: حيث نظم مرسي اجتماع الملعب وكان حاشدا. ودعا فيه الأئمة إلى الجهاد في سوريا. أنا أقرأ الأمور كالتالي: النهضة ةجدت غايتها في حلف أمريكي صهيوني فسارت فيه من دون رويّة.
 
أعلى